Skip Navigation Links
     الصفحة الرئيسية
من نحن
لماذا الملتقى
أخبار و نشاطات
مقالات رأي
دراسات و بحوث
حقوق الانسان
المرأة و الطفل
التربية و التعليم
مجتمع مدني
ورشات عمل
مواقع صديقة
المدونة
صور عراقية
للاتصال بنا

عداد الزوار 222474
الزوار الحالي 32

21-أيار-2014 04:40:00
وفق نتائج الانتخابات: تقدم كبير للاتحاد الوطني بزعامة طالباني وتراجع للحزب الديمقراطي بزعامة بارزاني
الاهالي ريبورت

حقق المكون الكردي تقدما محدودا في انتخابات البرلمان العراقي مقارنة بنتائجها في انتخابات 2010 حيث حصدت القوى الكردية التي دخلت الانتخابات منفردة على 62 مقعدا من اصل 328 مقعدا يضمها البرلمان، في وقت كانت تشغل 57 مقعدا في البرلمان السابق، ووفق النتائج حقق الاتحاد الوطني بزعامة جلال طالباني تقدما كبيرا فيما تراجعت مقاعد الحزب الديمقراطي الكردستاني بزعامة مسعود بارزاني. وتوزعت المقاعد على النحو التالي: - الديمقراطي الكردستاني 25 مقعدا، بواقع 8 في دهوك و7 في اربيل و 6 في نينوى و2 في السليمانية ومثلها في كركوك. - الاتحاد الوطني الكردستاني 21 مقعدا، 6 منها في كركوك ومثلها في السليمانية و 4 في اربيل و 2 في نينوى و2 في ديالى (قائمة السلام الكردستانية) ومقعد واحد في دهوك. - حركة التغيير (كوران) 9 مقاعد توزعت على 7 في السليمانية و 2 في اربيل. - الاتحاد الاسلامي الكردستاني 4 مقاعد بواقع 2 في السليمانية و2 في دهوك. - الجماعة الاسلامية الكردستانية حصلت على 3 مقاعد 2 في اربيل ومقعد واحد في السليمانية. ويشكل الكرد بمقاعدهم الـ 62 نسبة 18.9 من مجلس النواب المقبل، وتحقق التقدم في عدد المقاعد بعد اضافة مقعد جديد لكل محافظة من محافظات الاقليم، فيما حققوا نتائج افضل في كركوك وزادوا عدد مقاعدهم فيها الى ثمانية بواقع مقعدين اضافيين. ويعد الاتحاد الوطني الكردستاني ابرز الفائزين في الانتخابات التي جرت في 30 نيسان الماضي، بحصوله على 21 مقعدا، بزيادة 7 مقاعد عن نتائجه في مجلس النواب الذي تشكل عقب انتخابات عام 2010، حيث كان يملك 14 مقعدا فقط. وتراجع الحزب الديمقراطي بزعامة مسعود بارزاني، حيث خسر ستة مقاعد، فقد حصل على 25 مقعدا بعد ان كان يشغل 31 مقعدا، وارجع الحزب تراجع مقاعده الى نظام سانت ليغو المعدل الذي جرى اعتماده، مبينا ان النتائج دون طموحه وسيطعن فيها امام الهيئة القضائية في المفوضية. وزادت حركة التغيير بزعامة نوشيروان مصطفةى من مقاعدها بواقع مقعد واحد، كما زادت الجماعة الاسلامية من عدد مقاعدها بواقع مقعد واحد، فيما احتفظ الاتحاد الاسلامي بمقاعده الأربعة، حيث حصد مقعدين في دهوك واثنين في السليمانية فيما خسر اي تمثيل نيابي له في اربيل اثر فشله في الحصول على مقعد هناك ما شكل خيبة امل كبيرة له. وتعيد النتائج التي حصل عليها الاتحاد الوطني الكردستاني، قوته على الساحة الكردستانية والعراقية التي فقدها في انتخابات ايلول 2013 للبرلمان الكردستاني. وحل ائتلاف دولة القانون بزعامة رئيس الحكومة نوري المالكي بالمرتبة الاولى في الانتخابات البرلمانية التي جرت في الـ30 من نيسان الماضي، بحصوله على 95 مقعدا، فيما حلت كتل التيار الصدري بالمرتبة الثانية بـ34 مقعدا، في حين حصل ائتلاف المواطن بزعامة عمار الحكيم على المرتبة الثالثة بـ31 مقعداً، وحصل الحزب الديمقراطي الكردستاني بزعامة مسعود بارزاني على 25 مقعدا، وحصل ائتلاف متحدون بزعامة اسامة النجيفي على 23 مقعدا، في حين حصل ائتلاف الوطنية بزعامة اياد علاوي على 21 مقعدا وحصل الاتحاد الوطني الكردستاني على 21 مقعدا، فيما حصلت القائمة العربية بزعامة صالح المطلك على عشرة مقاعد، وحركة التغيير على تسعة مقاعد.
 

شبكة الاعلامين العراقيين لمناهضة العنف ضد المرأة و الطفل
مقالات
تحقيقات
»

»

»

»

»
اخبار و تقارير
صور
HyperLink